عام

بعد انتخابات مجلس الأمة.. تخصيص جزء من ميزانية المؤسسات الحكومية لبيع الإجازات

قالت مصادر إنه سيتم استحداث بند في الباب الأول الخاص بالرواتب في ميزانية كل جهة ووزارة حكومية يخصص لتسديد المبالغ المستحقة مقابل بيع الموظفين إجازاتهم.

ومن المقرر أن يتم التنسيق بين اللجنتين المالية والميزانيات البرلمانيتين ووزارة المالية في هذه الخطوة، ولكن عقب إعلان نتائج الانتخابات وعقد الجلسة الافتتاحية لمجلس الأمة واختيار اللجان البرلمانية، والذي من المقرر أن يكون نوفمبر المقبل.

وبحسب جريدة الأنباء، فإنه ستسبق هذه الخطوة عقد جلسات ثنائية بين وزارة المالية ولجنة الميزانيات لإقرار مشروع ميزانية الدولة للسنة المالية 2023/2022 والجهات الملحقة والمستقلة والتي يستتبعها رفع المشاريع إلى مجلس الأمة لإقرار ربط الميزانيات.

وأشارت المصادر إلى أنه من المنتظر أن يتم تكليف الجهات الحكومية والوزارات باقتراح الميزانية المطلوبة لتغطية بيع إجازات الموظفين التابعين لكل جهة بحسب الأعداد المتقدمة.

وأوضحت المصادر أنه لن تحتاج الجهات الحكومية والوزارات إلى مخاطبة أي جهة أخرى للحصول علي موافقة لتسديد مقابل بيع إجازات موظفيها أسوة بما يحدث الآن عندما تتولي كل جهة ووزارة حكومية تسديد مقابل الإجازات الاعتيادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى