الإقتصادي

فنجان قهوة بالكويت يصنف ضمن الأغلى بالعالم

كشفت دراسة نشرها موقع SavingSpot أن الكويت بين أغلى 10 بلدان في العالم لاحتساء فنجان من القهوة، إذ يصل متوسط السعر إلى 5.71 دولار (1.72 د.ك).

في حين أن ثمن فنجان القهوة باهظ في الكويت، إلا أن معدل استهلاك الفرد في البلاد من القهوة يساوي 3.1 كيلو جرام سنويًا.

وتوصلت الدراسة إلي أن 5 دول في الشرق الأوسط – قطر والكويت ولبنان والإمارات والسعودية – بين أغلى 10 أماكن في العالم لشرب القهوة، على النقيض تماما من تركيا وإيران، الدولتين المجاورتين، اللتين توفران أرخص اسعار قهوة في العالم.

ووفقًا للدراسة، تعتبر أسعار القهوة باهظة في دول شرق آسيا أيضًا. على سبيل المثال، كوب في طوكيو يكلف حوالي 5.29 دولار.

ورغم أن الشاي هو المشروب الرئيسي والتقليدي في جميع أنحاء آسيا، إلا أن نمو ثقافة المقاهي (كوفي شوب)، لا سيما في الشرق الأوسط، أدى إلى زيادة الطلب على القهوة في جميع أنحاء المنطقة.

ومن أبرز نتائج الدراسة أنه في كوريا الجنوبية ستدفع أعلى تكلفة مقابل فنجان قهوة الذي يبلغ وسطيا 7.77 دولار للفنجان، بينما تجد في طهران أرخص سعر، حيث ستدفع 0.46 دولار لفنجان من القهوة.

أيضاً، وجدت الدراسة أن لوكسمبورغ هي أكبر مستهلك للبن في العالم، حيث يستهلك الفرد هناك 11.1 كيلوغراماً في السنة.

أما نيبال والهند وباكستان فتعد من أكبر الدول الممتنعة عن القهوة في العالم، إذ يشرب كل بلد أقل من 0.1 كيلوغرام للفرد في السنة.

تجدر الإشارة إلى أن الدراسة اعتمدت على بيانات من موقع Statista الذي يقيس فيه الباحثون عدد الكيلوغرامات من القهوة التي يستهلكها كل شخص في السنة، كما جمع موقع SavingSpot قائمة بالعواصم الدولية ودراسة متوسط تكلفة فنجان القهوة في كل موقع للحصول على فهم أفضل لاستخدام القهوة والسعر في جميع أنحاء العالم. باستخدام موقع TripAdvisor، قام SavingSpot بحساب متوسط سعر الإسبريسو واللاتيه والكابتشينو في خمسة مقاهي اختارها عشوائيا في العواصم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى